رمادة: إيقاف تونسيين كانوا يبحثون عن طائر الحبارى

تمكنت الوحدات العسكريّة من إيقاف سيارة من نوع ‘تويوتا’ بنقطة المراقبة والتفتيش بالكامور (رمادة)، في حدود منتصف نهار أمس الأحد 17 ديسمبر 2017، على متنها 3 أشخاص أصيلي تطاوين وبحوزتهم تراخيص بالدخول للمنطقة الصحراوية.

واعترفوا أنهم دخلوا المنطقة الصحراوية للبحث عن أماكن تواجد طائر “الحبارى” بجهة برج بورقيبة.

وبالتنسيق مع إقليم الحرس الوطني بتطاوين، تمّ تسليم المعنيين بالأمر إلى مركز الحرس الوطني بـ”بئر عمير” لمزيد التحري، كما تم إعلام والي تطاوين لسحب رخص الجولان منهم.

كما تمكنت مختلف التشكيلات العسكرية العاملة على الحدود الجنوبية الشرقية أمس من:

– إيقاف شخص مترجل، حوالي الساعة 14:00، إجتاز رسم الحد بجهة “أم القرصان” (المرة) قادما من التراب الليبي، تبين أنه من دون وثائق هوية وصرّح أنه تشادي الجنسية. تمّ تسليمه إلى مركز الحرس الحدودي بأم القرصان.

– حجز 3 شاحنات نوع “IVECO” على الساعة 14:30 بجهة “المرتبة” (رمادة)، من دون أفراد ومن دون لوحات منجمية، محملة بـ22 ألف لتر من المحروقات في 22 حاوية بلاستيكية و2000 قضيب حديد بناء.

– إيقاف سيارة نوع “PEUGEOT”، حوالي الساعة 21:00، بجهة “الغريفة” (المرة)، متجهة نحو مدينة بنقردان على متنها شخصان، ومحملة بـ 20 زربية كبيرة الحجم. وسيتم تسليم الأشخاص والسيارة والمحجوز إلى المصالح الأمنية والديوانية بالجهة.