الانتاج الوطني من زيت الزيتون : توقع زيادة الانتاج بنسبة 160 بالمائة

حسب آخر الإحصائيات، من المنتظر أن يتراوح إنتاج زيتون الزيت من 1،5 إلى 1،6 مليون طن وهو ما يعادل ما بين 260 و280 ألف طن زيت. وتقدر تبعا لذلك الزيادة في الإنتاج بحوالي 160 بالمائة مقارنة بإنتاج الموسم 2016 /2017، ويأتي هذا الإنتاج خاصة من ولايات الساحل وصفاقس وسيدي بوزيد والقيروان حيث تمثل مساهمتها بنسبة 71 بالمائة من الإنتاج الوطني، وفق ما تقدمت به وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري.

وقد انطلق موسم جني الزيتون وتحويله بجلّ الولايات خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر 2017، وبلغت نسبة تقدم عمليات الجني على المستوى الوطني إلى موفى نوفمبر 2017 حوالي 15 بالمائة فقط نظرا لأهمية الإنتاج لهذا الموسم مقارنة بالموسم الفارط. وسجلت عمليات الجني من جهة إلى أخرى نسب متفاوتة وذلك لاختلاف الأصناف والعوامل المناخية.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم فتح سوق قرمدة بصفاقس يوم 5 نوفمبر 2017، وشهدت هذه السوق معدل تزويد يومي قارب 150 طنا مقابل 63 طنا خلال نفس الفترة من الموسم المنقضي، وبلغت كميات الزيتون المسوقة بقرمدة إلى يوم 12 ديسمبر2017 نحو 5473،6 طن، منها 62،08 بالمائة من جهة صفاقس و23،79 بالمائة من الوسط.

وبلغ عدد المعاصر المفتوحة إلى موفى نوفمبر 2017 حوالي 786 معصرة مقابل 507 معصرة في الموسم الفارط.

وفيما يتعلق باليد العاملة، فتقدر الحاجيات الجملية لعمليات الجني والتحويل لهذا الموسم بـ 14 مليون يوم عمل وهو ما يتطلب توفير 135 ألف عامل. أما مدة الجني فتتراوح بين 80 و120 يوما.

وأشارت وزارة الفلاحة في بلاغها أنه بالنسبة لتصريف مادة المرجين، الى قيام اللجان الجهوية بتفقد المصبات وحرصت على تهيئتها وتقدر الكميات، التي سيتم إفرازها هذا الموسم بـ1،2 مليون متر مكعب. كما تم وضع برنامج لفرش 300 ألف متر مكعب من المرجين على 6 ألاف هكتار.