اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين يدعو إلى مقاطعة تأطير مشاريع التخرّج

دعا اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين (إجابة) الجامعيين إلى مقاطعة كل أشكال التأطير بداية من السنة الجامعية الحالية 2018/2017 إلى حين إقرار الوزارة بحق الجامعيين في تأجير عادل لمجهودات التأطير واحتساب المعايير العالمية في ذلك.

واعتبر الاتحاد في بلاغ له إثر صدور الأمر الحكومي عدد 1322 لسنة 2017 المؤرخ في 6 ديسمبر 2017 بالرائد الرسمي حول اتفاق مجانية تأطير مشاريع التخرج والمتعلق بضبط كيفية تأجير الإشراف ومناقشة الأعمال التي تختم الدراسات الجامعية أن ذلك يمثل “مظلمة أخرى تسلّط على الجامعيين بسرقة مجهوداتهم”.
وأضاف أنه “لن يقبل بالفتات”مؤكدا ثبات موقفه منذ السنة الفارطة من الاتفاق المذكور ناعتا إياه بـ”المخزي” و بأنه “يسرق الجامعيين في مجهودات تأطير مشاريع التخرج ويُقرّ مجانية تأطير المشروعين الأولين”.
واعتبر أن مواصلة اعتماد مبدأ التسقيف بهذا الشكل”اعتباطي وعبثي وغير بيداغوجي” مشيرا إلى أن المنطق يفرض أن يحدد العدد الأقصى للتأطير مراعاة للجانب العلمي والبيداغوجي لا أن يتم عدم احتساب خلاص مشروعي التأطير الأولين”.