نحو مراجعة السياسة التعريفية للتأمين على السيارات

تنطلق الجامعة التونسية لشركات التامين في مطلع 2018 في انجاز دراسة من اجل مراجعة السياسة التعريفية لتامين السيارات في تونس في اتجاه جعلها تعريفة تامين مشخصة.

وكشف المدير التنفيذي للجامعة التونسية لشركات التامين كمال الشيباني، أن مراجعة هذه السياسة تقضي بأن السائق الذي يقوم اقل حوادث يجب أن تكون تعريفة التامين منخفضة وتراعي وفق شخص مستقيم وسياقته معتدلة ومتوازنة.

وفسر ان هذه المراجعة تختلف مع ما هو معمول به حاليا في منظومة المكافأة والترفيع (Bonus/ Malus)

أما بالنسبة إلى صاحب السيارة الذي يتسبب في أكثر حوادث ويتسبب في أضرار بدنية له ولغيره سيقع إفراده بتعريفة مرتفعة بحسب الحوادث التي يرتكبها.

وأكد على أن التوجه هو تشخيص تعريفة التامين في حال أن السياقة متهورة فان التعريفة تكون مرتفعة وفي صورة أن السياقة معتدلة ومتوازنة فان التعريفة تتقلص واقل.

وبين ان الدراسة المزمع إطلاقها العام المقبل قد يتم الانتهاء منها في 2018 وستأخذ عدة عناصر من ضمنها القوة الجبائية للسيارة وسنوات الاقدمية في السياقة والسن و نوعية الاستعمال.

“وات”.