العريفي” ترك القدس وخرج ليتحدث عن مسح الخفين”

في تغريدة عبر حسابه بموقع التدوين المصغر تويتر أثار الشيخ محمد العريفي ردود أفعال غاضية، حيث قال “العريفي” في التغريدة التي أرفق بها صورة لجورب نسائي: ” اختلف العلماء في مسح الجوارب الشفافة، والراجح: جواز المسح عليها لأن المقصود التخفبف والرخصة للمتوضئ والتسهيل عليه ( فتوى ابن عثيمين )”.

من جانبهم، شن مغردون هجوما عنيفا على “الداعية ”، في حين استنكر بعضهم إرفاقه هذه الصور مع تغريدته، في وقت هاجم فيه آخرون العريفي باعتبار ان هذا الوقت ليس وقتا لمناقشة هكذا موضوع في ظل ما تتعرض له القدس من تآمر وخذلان.”

}