وزراء الخارجية العرب يُطالبون أمريكا بإلغاء قرارها حول القدس

اعتبر وزراء الخارجية العرب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل “باطلا وخرقا خطيرا للقانون الدولي ولقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة”.

وطالب الوزراء، في بيان أصدروه إثر اجتماع طارئ عقد أمس السبت بالقاهرة، الولايات المتحدة بإلغاء هذا القرار، داعين كل الدول إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية.

وشدّدوا على العمل على إصدار قرار من مجلس الأمن يؤكد أن القرار الأمريكي يتناقض مع الشرعية الدولية.

وقرّر المجتمعون تكليف لجنة مبادرة السلام العربية بتشكيل وفد من أعضائها للعمل مع المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية على الحد من التبعات السلبية لقرار ترامب.

وأعلنوا أنهم سيجتمعون مجدّدا في غضون شهر على أقصى تقدير ويعقدون قمة استثنائية عربية في الأردن لتقييم الوضع.