ليبيا وإيطاليا تتفقان على تشكيل غرفة مشتركة لمكافحة المهربين والاتجار بالبشر

أعلن رئيس حكومة الوفاق الوطني في ليبيا فائز السراج اليوم (السبت)، اتفاقه مع الجانب الإيطالي على تشكيل غرفة مشتركة لمكافحة المهربين والإتجار بالبشر.

وجاء الاعلان عن الاتفاق خلال لقاء عقده السراج مع وزير الداخلية الايطالي ماركو مينيتي في العاصمة الليبية طرابلس، بحسب بيان للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق.

وتناول الاجتماع بحسب البيان “تفاصيل عمليات التنسيق والخطوات العملية التنفيذية لمواجهة شبكات التهريب والاتجار بالبشر”.

وأكد السراج على “التركيز بشكل أكبر على ملاحقة هذه الشبكات سواء في ليبيا أو افريقيا وأوروبا”، وأنه “تم الاتفاق على انشاء غرفة مشتركة لمكافحة المهربين والمتاجرين بالبشر”.وتتكون الغرفة من ممثلين عن خفر السواحل وجهاز الهجرة غير الشرعية والنائب العام وجهاز المخابرات في ليبيا ونظرائهم الإيطاليين.

وأشاد الوزير الايطالي بـ”ما يحققه خفر السواحل الليبي من نجاحات في عمليات إنقاذ المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط وملاحقة عصابات التهريب، حيث بلغ عدد من تم إنقاذهم من قبل خفر السواحل خلال هذا العام 80 ألف مهاجر”.

وفيما يخص عملية تأمين جنوب ليبيا، أكد الوزير الايطالي اقتناع دول وسط أوروبا بالمساهمة في هذه العملية ، مشيرا إلى أنها ستقدم الأسبوع المقبل 35 مليون يورو دعما لها.وتعد ليبيا من أكبر بلدان عبور المهاجرين غير الشرعيين إلى أوروبا.

وأعلنت المنظمة الدولية للهجرة قبل يومين أنها ساعدت قرابة 15 ألف مهاجر غير شرعي على العودة من ليبيا إلي وطنهم الأصلي ضمن برنامج للعودة الطوعية أطلقته قبل مدة بالتعاون مع السلطات الليبية.