كاتب فرنسي يصدر كتاب ”LES TUNISIENS(NES) DE LORRAINE”

أصدر المؤلف الفرنسي “بول نيكولا كتابا بعنوان “les tunisiens(nes) de Lorraine ” من إصدار دار “اندولا” للنشر بمدينة ماتز الفرنسية في موفى نوفمبر الماضي .

ويحتوي هذا الكتاب الوارد في 108 صفحات على 45 بورتريه لنساء ورجال من أصول تونسية أو عاشوا في تونس من ضمنهم السياسي الفرنسي الراحل “فيليب سوغان”.
وبيّن “بول نيكولا” ، أن العمل على اختيار البورتريهات المضمنة بالكتاب ومنها 14 بورتريه لنساء، قد تمّ بالاستعانة بمعارفه وكذلك بمساعدة الجمعيات الناشطة في الجهة، منها جمعية نسور قرطاج بـ”ماتز” الفرنسية.
في حديثه عن هذا الكتاب الصادر عن دار نشر أسسها التونسي عزيز مباركي، بين الكاتب أنه أراد من خلال هذا المؤلف أن يعبر برغبة صادقة عن العلاقات الطيبة التي تجمع تونس بفرنسا، قائلا إن هذا العمل هو بمثابة نشيد للتنوع”. وأوضح أن الكتاب يهتمّ بتعدّد أشكال مسيرة عدد من الشخصيات في الحياة وفي تاريخ إقليم “لوران” بمدنه وقراه وأحيائه.
وذكّر المؤلف في عمله “les tunisiens(nes) de Lorraine ” بتاريخ العلاقات التونسية الفرنسية من العصور القديمة إلى اليوم، قائلا إن “تاريخ تونس غالبا ما يتقاطع مع فرنسا و”لوران” على وجه الخصوص، مما ساهم في انصهار عديد الجاليات في المجتمعين”.
كما قدّم الخصائص المميزة للوران كإقليم يتميز بثراء تاريخي وتطور في المجال الصناعي، مما جعله محل استقطاب للعديد من المهاجرين. وخصّص الكاتب جزءٌا من الكتاب للحديث عن الثقافة التونسية في “لوران” من خلال أنشطة النسيج الجمعياتي.
اهتمام منطقة “لوران” بتونس منذ سنوات عديدة، وقد أبرزها الكاتب “بول نيكولا” في عمله الأول حول تونس ونشره سنة 2008، بالإضافة إلى عمل آخر أصدره سنة 2010 يحمل عنوان “الغريبة، حج اليهود إلى أرض الإسلام”.
وأكد الناشر عزيز مباركي كتاب “les tunisiens(nes) de Lorraine ” من “لوران” أن الكتاب سيكون متاحا في معرض تونس الدولي للكتاب في بداية شهر أفريل 2018 .