السعودية: الإفراج عن الأمير متعب مقابل أكثر من مليار دولار

أكّد مسؤولون سعوديون اطلاق  سراح الأمير متعب بن عبد الله وزير الحرس الوطني السابق بعد أكثر من 3 أسابيع من اعتقاله.

وتمّ الإفراج عن الأمير متعب بعد التوصل إلى اتفاق تسوية مع السلطات يقضي بدفع أكثر من مليار دولار، حسب ما كشف مسؤول سعودي أمس.
وأكّد نفس المصدر، أن الأمير متعب أقر بالفساد في اتفاق التسوية مع الحكومة. وأضاف المسؤول أن ثلاثة أشخاص آخرين متهمين في قضايا فساد توصّلوا إلى اتفاقات تسوية مع السلطات السعودية من بينهم الرئيس السابق للمراسم الملكية في الديوان الملكي السعودي محمد الطبيشي.
وأكّدت مصادر مطلعة قيام سلطات المملكة بإبرام اتفاقيات مع بعض المحتجزين تقضي بتسليم أصول وأموال مقابل حريتهم.
وقامت السلطات السعودية في الرابع من نوفمبر الجاري بإيقاف واحتجاز عشرات الأشخاص بتهم تتعلق الفساد، من بينهم أمراء ووزراء حاليون وسابقون ورجال أعمال، مباشرة  بعد أن اعلان الملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز، تشكيل لجنة لمكافحة الفساد برئاسة نجله ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وتمّ تجميد أرصدة الموقوفين، وشملت قائمة الموقوفين 11 أميرا، من بينهم المليادير الوليد بن طلال، وأربعة وزراء حاليين وعشرات من الوزراء السابقين.