الإطار الفنّي للمنتخب يعدّ برنامجا ثريا قبل المونديال

مع نهاية مرحلة الذهاب للرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم سيتم فسح المجال للمنتخب التونسي والذي سيبدأ تحضيراته لكأس العالم منذ التربّص القادم حيث يحتاج زملاء امين بن عمر إلى جملة من المباريات الودّية لاسيما وان المنتخب التونسي لن يلعب أي مباراة رسمية قبل كأس العالم.

أولى تربصات المنتخب ستكون مباشرة بعد توقف البطولة بنهاية مرحلة الذهاب يوم 23 ديسمبر حيث ينطلق التربص يوم 25 من نفس الشهر و سيكون بالعاصمة القطرية الدوحة حيث من المنتظر أن يشارك المنتخب في دورة دولية ودية ستجمعه بمنتخبات كوريا الجنوبية و أستراليا و قطر و تنتظر الجامعة التونسية لكرة القدم نتائج قرعة مجموعات المونديال لتأكيد مواجهتها للمنتخبين الأسترالي والكوري بما أنهما متأهلان بدورهما إلى كأس العالم.

وكشف مدرّب المنتخب التونسي معلول أنه سيسافر لروسيا لحضور مراسم إجراء قرعة كأس العالم، وبعد ذلك سيختار أحد ثلاثة أماكن أمامي لتنظيم معسكر إعداد للمنتخب قبل مونديال روسيا حيث سيكون هذا المعسكر في نهاية شهر ماي أو بداية شهر جوان مضيفا أنه سيكون هناك معسكر للاعبين المحليين لمدة 18 يوما في قطر.

وأعلن الناخب الوطني أن المنتخب سيلعب خمس مباريات ودية قبل كأس العالم منهم مباراتان في شهر مارس المقبل، وثلاثة مباريات قبل انطلاق المونديال مباشرة حيث سيتم تحديد المنتخبات التي سيواجهها في مرحلة مقبلة.

وسافر مدرّب المنتخب التونسي مرفوقا بأحد المسؤولين إلى سويسرا في الأيّام الأخيرة في محاولة لإيجاد الظروف الملائمة من اجل القيام بتربّص المنتخب التونسي في شهر مارس والذي سيكون فيه مباراتين على الأقلّ بعد تأجيل الجولة الثانية للتصفيات كأس إفريقيا الكامرون 2019.

وتجدر الإشارة إلى انّ الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قد قرّر إرجاء مباريات جميع المنتخبات الإفريقية المتأهلة إلى كأس العالم والتي تخص تصفيات أمم إفريقيا لتمكينها من الاستعداد لكأس العالم.

وقام الاتحاد الإفريقي المجتمع في العاصمة المغربية الرباط ، بتأجيل المباريات المبرمجة في شهر مارس ضمن تصفيات أمم إفريقيا 2019، لتجنيب المنتخبات عناء السفر داخل القارة السمراء وتمكينها من استغلال موعدي الفيفا في ذلك الشهر وإجراء مباراتين وديتين.