الرئيسية دولي مدينة بريطانية تسحب وساما من زعيمة ميانمار

مدينة بريطانية تسحب وساما من زعيمة ميانمار

أكد المجلس البلدي لأكسفورد البريطانية، الثلاثاء، سحب وسام منحه لزعيمة ميانمار، أونغ سان سو تشي، بسبب أزمة الروهينغا. 

وعزا المجلس البلدي لأوكسفورد، سحب أعلى وسام تمنحه المدينة البريطانية من الزعيمة بسبب “عدم تحركها” في إدارة أزمة أقلية الروهينغا المسلمة.

وأورد المجلس في بيان “عندما تلقت أونغ سان سو تشي وسام حرية المدينة في 1997، كانت تجسد قيم التسامح والعالمية التي تتبناها أوكسفورد”.

وأضاف “اليوم اتخذنا قرارا غير مسبوق بسحب التكريم الأعلى في المدينة، بسبب عدم تحركها أمام قمع اقلية الروهينغا”.

وتتعرض أونغ سان سو تشي، لانتقادات حادة بسبب عدم تعاطفها مع أقلية الروهينغا المسلمة التي تعتبر من أكثر الأقليات عرضة للاضطهاد حول العالم وتواجه بحسب الأمم المتحدة “تطهيرا عرقيا”.

ويعيش نحو 900 ألف شخص من الروهينغا في أضخم مخيم للاجئين في العالم في جنوب بنغلادش.