طبيب يغادر مستشفى القصرين في حصة الاستمرار:وزارة الصحة تفتح تحقيقا

قال الدكتور مسعود القسومي رئيس قسم النساء و التوليد بالمستشفى الجهوي بالقصرين في تصريح لموزاييك اليوم السبت 25 نوفمبر 2017 إن طبيب الإنعاش والتبنيج الذي غادر مستشفى القصرين دون إعلام اثناء حصة الاستمرار السبت الماضي، كان قد إمتنع يوم الواقعة عن علاج امرأة مما تسبّب لها في تواصل نزيف كاد يؤدي بحياتها، “ضاربا عرض الحائط بكل ضوابط و اخلاقيات مهنة الطب” مؤكدا أن الاطار الطبي بالقصرين اجتهد من أجل انقاذ المرأة بعد ذلك، حسب تصريحه.

و أضاف القسومي أن الاطار الطبي وشبه الطبي أمضى عريضة تنديدا بما مارسه الطبيب، كما اكّد الدكتور طه زين العابدين المتفقد العام لوزارة الصحة في تصريح لموزاييك، أن وزارة الصحة فتحت تحقيقا في الغرض لتحميل المسؤوليات للمقصرين بالمستشفى السبت الفارط .
كما قال عبد الغني الشعانبي المدير الجهوي للصحة في اتصال جمعه بموزاييك، إن الادارة الجهوية للصحة و رئيس قسم النساء والتوليد بمستشفى القصرين، أرسلا تقريرين لوزارة الصحة حول امتناع الطبيب عن علاج إمرأة وتعريض حياتها للخطر ومغادرة مقر العمل دون سابق إعلام abandon de poste .

فيما كذّب الشعباني والقسومي في تصريحاتهما، ما راج حول تطوع الطبيب المذكور للعلاج بالقصرين مجانا.