إلياس فخفاخ يحذر من تكرار سيناريو اليونان في تونس

حذر رئيس المجلس الوطني للتكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات والخبير الاقتصادي، إلياس فخفاخ، اليوم السبت 25 نوفمبر 2017 ، من تكرار سيناريو اليونان في تونس في حال استمرت الحكومة في إتخاذ إجراءات ترقيعية بدل اجراءات هيكلية تمكنها من الدخول في نسق نمو ايجابي.

وقال فخفاخ، خلال ندوة صحفية حول “قانون المالية 2018 من التناقضات إلى الحلول”، أن قانون المالية بصيغته الحالية يعتمد على إجراءات ترقيعية تستهدف الترفيع في الموارد بزيادة الضغط على دافعي الضرائب التقليديين من أفراد ومؤسسات وتقليص النفقات دون الاكتراث بالخدمات العمومية وهو ما يجعله اداة للمحافظة على التوازنات المالية دون ايجاد حلول للازمة الاقتصادية.
وإعتبر فخفاخ، أن مشروع قانون المالية للسنة القادمة يتناقض مع مضامين المخطط الخماسي للتنمية ولا يشجع على تجسيم الأهداف التي رسمتها الدولة في مجال التشجيع على الإستثمار ومقاومة التهرب الضريبي ودعم القدرة التنافسية وتوسيع قاعدة تطبيق الآداء وحماية المنتوج الوطني وترشيد التوريد للحد من عجز الميزان التجاري والحفاظ على توازنات المالية العمومية.