تصنيف الفيفا..

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” اليوم الخميس 23 نوفمبر 2017 عن الترتيب الشهري للمنتخبات، وتقدم المنتخب التونسي بمرتبة ليحتل المركز 27 عالميا والثاني إفريقيا بعد السنغال التي تأهلت لكأس العالم للمرة الأولى بعد نسخة 2002.
وتقدّم المنتخب التونسي إلى المركز السابع والعشرين بعد ان كان في المرتبة الثامنة والعشرين ليكون قبل عديد المنتخبات المترشّحة لكأس العالم على غرار تستراليا وصربيا وإيران.
واحتل المنتخب السنغالي المركز الاوّل إفريقيا و23 عالميا متقدّما بـ9 مراكز في الترتيب العالمي بينما حلّ منتخب مصر في المرتبة 31 عالميا والثالث إفريقيا والثاني عربيا بعد تونس.
وفي المقابل حافظ منتخب الكونغو الديمقراطية على المرتبة الرابعة إفريقيا و36 عالميا بينما تقدّمت المغرب بـ8 مراتب إلى المركز الأربعين عالميا والمركز الخامس إفريقيا والثالثة عربيا وتأخرت نيجيريا بـ9 مراتب إلى المرتبة 50 عالميا والثامنة إفريقيا.
وفي العشرة الأوائل وواصلت ألمانيا صدارتها للتصنيف العالمي متقدمة على منتخبات البرازيل والبرتغال والأرجنتين وبلجيكيا واسبانيا وبولونيا وسويسرا وفرنسا والشيلي.
وشهد الترتيب تقدّم المنتخبات الأوروبية الأربعة التي فازت بالملحق القاري حيث تقدّم كل هذه المنتخبات وهي وهي: سويسرا (8، +3)؛ والدنمارك (12، +7)؛ وكرواتيا (17، +1)؛ والسويد (18، +7)، كما عاد السويسريون إلى نادي العشرة الكبار، بينما حصد المنتخب السويدي أكبر عدد من النقاط في هذه النسخة عقب فوزه بنتيجة 1-0 في إجمالي مباراتي الذهاب والإياب على إيطاليا بطلة العالم أربع مرات.
وبالنسبة لمنتخب الإيطالي، فقد أصبح أحد أربعة منتخبات من الفرق العشرين صاحبة الصدارة التي تفشل ببلوغ العرس الكروي العالمي. والثلاثة الآخرون هم تشيلي (10، -1)؛ ووايلز (19، -5)؛ وهولندا (20، دون تغيير).
وعلى صعيد متّصل، انضمّت منتخبات فلسطين (82، +2) ولوكسمبورغ (84، +9) وتايباي الصينية (135، +8) والسنغال في احتلال أفضل مركز لها على الإطلاق. وكانت هناك أيضاً قفزات تستحق التنويه لكل من كوريا الشمالية (114، +18)؛ ولبنان (87، +13)؛ وبوركينا فاسو (44، +11)؛ وإندونيسيا (145، +11).