مع قرب نفاد الأكسجين: البحث عن الغواصة الأرجنتينية المفقودة في مرحلة حرجة

قال متحدث باسم البحرية الأرجنتينية إن عملية البحث عن الغواصة التابعة لها والمفقودة في جنوب المحيط الأطلسي منذ نحو أسبوع بلغت “مرحلة حرجة” اليوم الأربعاء مع احتمال اقتراب نفاد الأكسجين المتوفر لطاقمها المكون من 44 شخصا.

وقال المتحدث إنريكي بالبي إن التحسن الذي طرأ على الطقس يسمح للسفن بتغطية مساحة أكبر في البحث بعد أن عرقلتها الرياح القوية والأمواج العاتية معظم الوقت في الأيام القليلة الماضية، لكن عودة الطقس السيء متوقعة غدا الخميس.

وإذا كانت الغواصة، الألمانية الصنع، قد غرقت أو غير قادرة على الصعود إلى سطح الماء منذ أن أرسلت موقعها الأخير يوم 15 نوفمبر فإنها ستكون حاليا بصدد استهلاك آخر كمية من مخزون الأكسجين الذي يكفي 7 أيام.

وقال بالبي للصحفيين “نحن في مرحلة حرجة…خاصة فيما يتعلق بالأكسجين”، وفقا لـ”رويترز”.

وتبحث عشرات الطائرات والسفن عن الغواصة “سان خوان”. وانضمت حوالي 30 سفينة وطائرة و4 آلاف شخص من الأرجنتين والولايات المتحدة وبريطانيا وتشيلي والبرازيل إلى عملية البحث عن الغواصة التي أرسلت موقعها آخر مرة عندما كانت على بعد نحو 480 كيلومترا من الساحل.

وكانت الغواصة في طريقها من مدينة أوشوايا، في أقصى جنوبي العالم، إلى مدينة مار ديل بلاتا الساحلية الواقعة على بعد 400 كيلومتر جنوبي بوينس أيرس عندما أبلغت عن عطل كهربائي قبل قليل من اختفائها الأسبوع الماضي.