الحكومة تنظر للفلاح على أنّه دون مرتبة الإنسان

وجّه رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بسليانة مروان الداودي رسالة إلى رئيس الحكومة على هامش الإضراب الذي ينفذه الاتحاد الجهوي للفلاحين.
وقال الداودي إن الحكومة تنظر إلى الفلاحين على انّهم دون مرتبة الإنسان مازالوا غير قادرين عن طلب حقّهم وعن النضال من اجل حقوقهم مؤكّدا ان الفلاحين في سليانة قد خرجوا “الزريبة”.
وطالب الداودي بتفعيل صندوق الجوائح الطبيعية مستغربا كيف تضخّ الدولة 20 مليون دينار فقط لهذا الصندوق بينما تضخّ 80 مليون دينار لدعم السياحة.
ويتواصل لليوم الثامن على التوالي اعتصام فلاحي ولاية سليانة وسط أجواء مشحونة تهدد بالتصعيد، خصوصا ان الفلاحين المعتصمين أمام مقرّ الولاية الولاية طالبو سلطة الاشراف بتعجيل النظر في مطالب الفلاحين المتمثلة بالأساس في الغاء المديونية والترفيع في منحة المحروقات بالإضافة الى جانب مطالب اجتماعية اخرى تدفع الفلاح للانتاج و تحمي محصوله من التلف في حالات الكوارث الطبيعية و تضمن له التعويض .
وفي بيان صادر اليوم للاتحاد الفلاصحة والصيد البحري أكّد مساندته للمطالب المشروعة لفلاحي الجهة،داعيا سلطة الاشراف الى التفاعل ايجابيا مع هذه المشاغل والاسراع بالاستجابة لهذه المطالب.