منتدى الحقوق الاقتصادية و الاجتماعية يحذر من تراجع الطبقة المتوسطة

حذّر المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية و الاجتماعية من تآكل الطبقة المتوسطة والتحاقها بالطبقات الفقيرة، وأشار رئيس المنتدى مسعود الرمضاني إلى أنّ الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية أصبحت مزعجة ومقلقة بشكل كبير، حسب تعبيره، ملاحظا التزايد الكبير في الأسعار.

وقال الرمضاني إنّ هناك فجوة كبيرة بين ماينصّ عليه الدستور التونسي والعهد الدولي للحقوق الإقتصادية والإجتماعية من جهة وبين الواقع، مؤكدا ارتفاع وتيرة الإحتجاجات واشتداد ظاهرة الهجرة غير الشرعية. وأكّد في هذا الخصوص ارتفاع أعداد ”الحراقة” في شهري سبتمبر وأكتوبر.

كما أكّد ارتفاع أعداد الإحتجاجات، وكشف أنّ شهر أكتوبر لوحده شهد 1800 حركة احتجاجية مقارنة بـ 200 احتجاج كمعدّل في باقي أشهر السنة، حسب تصريحه.