فراس قفراش: ‘تمّ تحديد مصدر إشاعة وفاة السبسي وسيتمّ التعامل معه قضائيّا’

قال فراس قفراش مدير مكتب رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي في تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” إنه تمّ تحديد مصدر إشاعة وفاة السبسي وسيتمّ التعامل معه قضائيّا وسياسيا.

وجاء في التدوينة: فمّة فوتوشوب سخيف متع خبر مزعوم على صفحة France 24 حول صحّة الرئيس الباجي قايد السبسي.. حد أدنى من الذكاء يسمح لأي إنسان أنّو يفرّق بين الصفحة الحقيقية لفرانس24 (الي فيها كلمة فرانس 24 عاليسار) والخبر الفوتوشوبي (الي فيه كلمة فرانس 24 عاليمين)..

وأضاف قفراش “فبحيث للعباد عديمي الذكاء ربّي يخفّف عليهم نطمنّهم راهو الباجي قايد السبسي لابس عليه وفي أحسن حالاتو الصحيّة وآخر نشاط قام بيه هو استقبالو الليلة لنائب وزير الخارجية الامريكي والنشاط موجود على الصفحة الرسمية للرئاسة” وفق تعبيره.

وختم قائلا أمّا بالنسبة للعباد الي قاعدة تروِّج في الإشاعة الأسبوعية هاذي عن سوء نيّة، موش باش نطفيّيوا الضوء عليهم ونحقروهم كالعادة.. تمّ تحديد مصدر الإشاعة وسيتمّ التعامل معه قضائيّا وكذلك “سياسيًّا”..

وللإشارة نشرت صفحة منتحلة صفة فرانس 24 اليوم الجمعة 17 نوفمبر 2017، خبر وفاة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي .

وباتصالنا بنور الدين بن تيشة مستشار رئيس الجمهورية نفى الخبر مؤكدا أنه عار من الصحة وواصفا ذلك بـ”الإشاعة والتلاعب”.

ومن جهته علق الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق في تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” على نشر خبر وفاة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي .

وجاء في التدوينة “قناة فرانس 24 لم تنشر شيئا يخص رئيس الجمهورية …الموضوع كله فبركة سخيفة هدفه بث الإشاعات المغرضة بطرق مرضية وغير أخلاقية في مرحلة وطنية حساسة لا تحتمل مثل هذه الالاعيب”.

ودعا مرزوق إلى اعتماد الحذر والتثبت في التعامل مع أخبار شبكات التواصل الاجتماعي وعدم الانسياق بسرعة وراء الفبركات والإشاعات.