امراة تضرم النار في نفسها داخل معتمدية سجنان.

أفاد معتمد سجنان، علي الحمدوني اليوم ،الجمعة 17 نوفمبر 2017 ،بأن مواطنة من متساكني المنطقة عمدت إلى إضرام النار في جسدها داخل مقر المعتمدية، إحتجاجا على عدم صرف منحة العائلات المعوزة لفائدتها .

وقال إن المواطنة ،راضية بن حمودة المشرقي، قدمت إلى المعتمدية صباح اليوم للإحتجاج على عدم صرف المنحة الإجتماعية لفائدتها، فأحاط بها الموظفون لتهدئتها وقاموا بالإتصال بالمرشدة الإجتماعية والولاية للإستفسار عن سبب عدم صرف المنحة لصالحها بعد أن أرسلوا مكاتيب رسمية لإدراجها في قائمة العائلات المعوزة من جديد..

وتابع قائلا إنه في غفلة من الحاضرين عمدت المواطنة إلى سكب البنزين وإشعال النار في جسدها قبل أن يتم التدخل وإطفاء الحريق ونقلها إثر ذلك إلى مستشفى بنزرت في مناسبة أولى ثم إلى مستشفى الحروق في بن عروس، مؤكدا أن حالتها الصحية مستقرة وهي تعاني من جروح طفيفة .

وأوضح المعتمد أن راضية بن حمودة المشرقي هي حالة إجتماعية كانت تتمتع هي وزوجها البالغ من العمر 50 سنة بمنحة العائلات المعوزة نظرا لضيق حال العائلة وعدم قدرة زوجها على العمل و لكن في سنة 2016 تم حذف هاته المنحة من قبل المعتمد السابق، وهو ما جعل حالة العائلة تزيد تدهورا، ومن جانبه تابع ملفها وقدم لها عديد المساعدات الإجتماعية في أكثر من مناسبة و حاول التدخل لصالحها عن طريق مراسلات إلى المرشدة لأنها فعلا في وضع إجتماعي صعب لكن رغم التطمينات لم يتم إعادة إدراجها بعد للتمتع بالمنحة . اخر خبر