القصرين : لجنة الكوارث في انعقاد دائم.. وخلية الأزمة في حالة تأهّب

أكّد والي القصرين سمير بوقديدة أن اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث الطبيعية ومجابهتها وتنظيم النجدة ستبقى في حالة انعقاد دائم تحسّبا للتغيّرات المناخية المرتقبة خلال فصلي الخريف والشتاء مضيفا أن خلية الأزمة التي تمّ تشكيلها في الصائفة الماضية للوقاية من الحرائق ستبقى بدورها في حالة تأهّب لمتابعة الوضع وضمان نجاعة التدخلات الميدانية عند الضرورة.

ونقلت وكالة تونس إفريقيا للأنباء عن بوقديدة تأكيده، لدى إشرافه أمس الأربعاء على جلسة عمل خُصّصت لمتابعة التوصيات المنبثقة عن الجلسات السابقة للجنة المذكورة، أنه تم اتخاذ الإجراءات والتدابير الضرورية لمجابهة أي خطر محتمل جراء التقلبات المناخية المحتملة لاسيما بالمناطق الريفية النائية ذات المسالك الوعرة والتي غالبا ما تنعزل عند نزول الأمطار بغزارة أو عند تهاطل الثلوج بكثافة.

وأضاف أنه تم الانطلاق في توزيع المساعدات الاجتماعية على مستحقيها وتوفير مخزون من المساعدات لاستغلاله عند الضرورة واجلاء أفراد العائلات القاطنة بالمساكن البدائية المهددة بالسقوط وإيوائهم في مساكن على وجه الكراء، بكل من معتمديات العيون وحاسي الفريد وماجل بلعباس مشيرا إلى أنه تم إحداث لجان صحية جهوية ومحلية لتوفير الإحاطة الضرورية لمرضى القصور الكلوي في صورة تعطل عملية التنقل جراء الأمطار والثلوج.