الحوثيون يهددون بضرب مطارات وموانئ السعودية والإمارات

هدد الحوثيون لليوم الثاني على التوالي بقصف مطارات وموانئ السعودية والإمارات، ردا على إغلاق التحالف العربي المنافذ البرية والبحرية والجوية في اليمن عقب استهداف الرياض بصاروخ بالستي.
وقال ما يعرف بالمجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين في بيان نشرته اليوم الثلاثاء وكالة “سبأ” الخاضعة لهم، إن إعلان إغلاق كافة الموانئ اليمنية يعد “أقصى درجات النزال بالحرب”. وأضاف أن “كل المطارات والموانئ والمنافذ والمناطق ذات الأهمية بالنسبة لهم ستكون هدفا مباشرا للسلاح اليمني المناسب”.
وتحدث المجلس السياسي عن نجاح عملية إطلاق صاروخ بالستي من طراز “بركان 2” مساء السبت الماضي باتجاه مطار الملك خالد في الرياض، قائلا إنه يدرس حاليا “خيارات أكبر وأشد حسما للحيلولة دون المزيد من الحصار”.
وأشار إلى أن جماعة الحوثي باتت تملك أيضا منظمة صواريخ بحرية، ساخرا في هذه الأثناء من التصريحات السعودية بأن الصاروخ الذي أطلق على الرياض إيراني الصنع. ولم يذكر البيان المملكة العربية السعودية والإمارات، لكن متحدثا حوثيا وجه أمس الاثنين نفس التهديد وذكر بالاسم الدولتين اللتين تقودان العمليات العسكرية للتحالف في اليمن.
ففي مؤتمر صحفي عقده بصنعاء أمس، اعتبر عزيز راشد مساعد الناطق باسم مليشيا الحوثي أن المطارات في الإمارات والسعودية أهداف عسكرية مشروعة للحوثيين، داعيا المسافرين وشركات الطيران إلى تجنبها.
وكان التحالف العربي أعلن أمس الإغلاق المؤقت لمنافذ اليمن المختلفة، وبرر ذلك بتشديد إجراءات التفتيش لمنع تهريب أسلحة إيرانية إلى الحوثيين. وأثار هذا الإجراء قلق الأمم المتحدة التي طالبت بسرعة فتح المعابر لإغاثة ملايين اليمنيين المهددين بالمجاعة والأمراض.
المصدر : الجزيرة + وكالات