حمد الغابري: ‘الدولة تمارس العنف الممنهج تجاه المحتجين’

قال الناشط الاجتماعي من سيدي بوزيد حمد الغابري اليوم الاثنين 6 نوفمبر 2017، إن الدولة تعمد إلى ممارسة العنف الممنهج تجاه المحتجين من خلال سلسلة الإيقافات التي طالتهم .

و أكد حمد الغابري أن المحتجين اعتمدوا وسائل حضارية للتعبير عن مطالبهم و أحقيتهم في الانتداب، غير أن الدولة قابلتهم بالإيقافات و اتهمتهم بالتحريض على حرق مقرات مراكز الأمن عبر الفايسبوك و الاعتداء على الأمنيين، علما وان هناك حملة أمنية شرسة وممنهجة ضدّ شباب بير الحفي و المكناسي و الرقاب و سيدي علي بن عون وغيرها من الجهات التي تشهد حالة احتقان بسبب عدم تفعيل الحكومة للوعود التشغيلية منذ سنة 2013.

و أشار الناشط الاجتماعي من سيدي بوزيد إلى تعمد النائب بمجلس نواب الشعب كمال الحمزاوي إلى انتداب الأشخاص للعمل بمصنعه على أساس المحاباة، محملا مسؤولية مايحدث في الجهات من احتجاجات في المرتبة الأولى للاتحاد العام التونسي للشغل باعتباره يقف شاهدا على ما يحدث دون أن يحرك ساكنا، حسب تعبيره، ومن بعده الأحزاب السياسية، مستغربا في الآن ذاته غياب المنظمات الحقوقية في التفاعل مع قضيتهم .