تدشين مدرسة إسلامية تركية : الغنوشي يبارك و بن سلامة تحذر

علقت الجامعية رجاء بن سلامة على تدخل رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي لتدشين مدرسة المعارف الدولية التابعة لوقف المعارف التركي أول أمس الجمعة 3 نوفمبر الجاري .

و في هذا السياق نددت رجاء بن سلامة في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية الفايسبوك بتدخل الغنوشي في المؤسسات التربوية الأجنبية  في تونس .

و قد جاءت تدوينتها كالتالي:

“لا أقبل ولن أقبل
-أن تدشّن وزارة أوقاف أو “وزير وقف معرفة” أو لست أدري ماذا لدولة أجنبيّة مدرسة تابعة لهذه الدّولة الأجنبيّة، وذات غرض دينيّ، تحت إشراف رئيس حزب دينيّ تونسيّ -حركة النّهضة التي تقول لنا إنّها تريد أن تصبح حركة مدنيّة- وفي ظرف تتحوّل فيه هذه الدّولة الأجنبيّة أمام الجميع إلى دكتاتوريّة مناهضة للعلمانيّة.
لن أقبل هذا.
-أن تفرّط دولتنا في التعليم العموميّ، وتفرّط فيه لصالح دول أجنبيّة وقوى ضغط مؤدلجة دون مراقبة محتويات هذا التّعليم.
-أن تفقد تونس سيادتها بسبب بعض الأحزاب المتأدلجة، والدّينيّة خصوصا، فتتحوّل تدريجيّا إلى أرض حرب بالوكالة بين سنّة وشيعة وقوى دوليّة لا تعنينا صراعاتها.
مسالمة، وأومن بالتّعايش السّلميّ والدّيمقراطيّة، وعدم الإقصاء، ولكن هناك أمورا لن أقبلها، ما دام في العمر بقيّة، ومنها العبث بأطفال هذه البلاد، وبسيادتها.”