رضا الزهروني: ‘إن شاء الله اليوم العالمي للبصر يولي يوم وطني’

دعا رضا الزهروني رئيس الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ رضا الزهروني، اليوم السبت 4 نوفمبر 2017، الأولياء إلى مزيد الاعتناء بأطفالهم فيما يتعلق بالمشاكل التي قد تعيق تميزهم الدراسي على غرار مشاكل البصر.

وأكد الزهروني أن الجمعية تعمل بالتعاون مع معهد الهادي الرايس لطب العيون بخصوص الحملة التحسيسية التي انتظمت اليوم بمناسبة اليوم ‘العالمي للبصر’ لتحقيق 3 غايات أساسية وهي الغاية التضامنية من خلال تمتيع أكبر عدد ممكن من تلاميذ المدارس الابتدائية بنظارات طبية مجانية، إلى جانب الغاية التحسيسية والتي تهدف إلى توعية الأولياء بضرورة عرض أبنائهم على الفحوصات الطبية للتعرف على المشاكل البصرية التي يعانون منها، أما الغاية الثالثة فتتمثل في خلق نوع من التعاون بين المجتمع المدني و الجمعيات أساسة الثقة لتقديم خدمات في مصلحة أطفالنا، حسب قوله.

كما عبر رضا الزهروني عن أمله في أن يصبح اليوم العالمي للبصر يوما وطنيا وذلك ليتمكن الولي و التلميذ من الكشف المبكر عن مشاكل البصر والعيون حماية للأجيال القادمة، مؤكدا أن الجمعية التونسية للأولياء و التلاميذ تعمل على توسعة نشاطاتها بمختلف جهات البلاد لتكون طرفا في تحفيز الولي على مزيد الاعتناء بأطفاله.