اللاعبون تمسّكوا بالاضراب: الى أين يسير النادي الافريقي؟

امتنع أمس لاعبو النادي الإفريقي عن التمارين بسبب عدم حصولهم على مستحقّاتهم المالية.

وساد الاعتقاد بأن يقع رفع الاضراب بعد تسوية الخلاف بين الهيئة المديرة للفريق واللاعبين لكن يبدو أنّ الوضع سيتواصل كما هو عليه بل يسير الى الأسوإ حيث رفض اللاعبون استئناف التمارين قبل الحصول على مستحقاتهم كاملة وهي جرايات الأشهر الأربعة الأخيرة ومنحة التتويج بكأس تونس. في المقابل عبّرت هيئة سليم الرياحي عن استعدادها لسداد جزء من المستحقات وهو الأمر الذي لم يوافق عليه اللاعبون وبالتالي سيتواصل الإضراب عن التمارين الى أجل غير مسمّى. ولا ندري حقيقة إلى أين ستؤول الأمور في فريق باب الجديد في ظلّ اللخبطة الحاصلة على كلّ المستويات.