4 أطفال يقضون أسبوعا مع جثة والدتهم… معتقدين أنّها نائمة

قضى 4 أطفال تتراوح أعمارهم بين 5 و13سنة، نحو أسبوع كامل مع جثة أمهم وصديقها، دون علمهم بموتهما، حيث اعتنوا بأنفسهم وذهبوا إلى مدرستهم، معتقدين أنّ أمّهم نائمة.

وبحسب تقرير لصحيفة ”دلي ميل” البريطانية، فإنّ القصة وقعت في بلدة ”لا زارزا” بمقاطعة ”هويلفا” جنوب غربي إسبانيا أين عاش الأطفال مع الجثتين 5 أيام لأنّهم افترضوا أنّ أمهم كانا نائمين، إلا أنّ رائحة ”نتنة” انتشرت ووصلت إلى الجيران، الذين قاموا بدورهم بإبلاغ الشرطة على الفور.

كما ذكر أحد الأولاد للجار أنّ والدتهم كانت نائمة وباردة بضعة أيام، ما لفت انتباه الجار فتفقد الأمر وتواصل مع الجهات المعنية على الفور.

وأبلغ الأطفال العاملين في مجال الرعاية، أنهم كانوا يعتمدون دائما على أنفسهم في إعداد الطعام والأكل واللبس وهو سبب عدم تأثير غياب والدتهم على حياتهم.

وأثبت التحقيق أنّ الأم وصديقها انتحرا بجرعة دواء زائدة، وتم نقل الأطفال على الفور إلى الرعاية حيث يقيمون حالياً، فيما يحاول الأب البيولوجي لـ3 من الأولاد الـ4 الحصول على حضانتهم.