صعود الدين الخارجي لمصر 41.5 بالمائة في يونيو (البنك المركزي)

كشف البنك المركزي المصري عن صعود الدين الخارجي بنسبة 41.5 في المائة على أساس سنوي في يونيو / حزيران 2017.

وقال المركزي في تقرير صادر في وقت متأخر أمس الخميس حول السياسة النقدية، إن الدين الخارجي لمصر ارتفع إلى 79 مليار دولار في يونيو / حزيران 2017، مقابل 55.8 مليار دولار في الشهر نفسه من عام 2016.

وأوضح المركزي أنه جرى تمويل هذه الزيادة بنسبة كبيرة من مصادر ذات تكلفة منخفضة وعلى فترات سداد طويلة الأجل.

واعتبر أن الدين الخارجي لا يزال في الحدود الآمنة لكون القروض الخارجية قصيرة الأجل تعادل 39 في المائة من صافي الاحتياطيات الدولية.

وتوسعت مصر في الاستدانة الخارجية خلال الأشهر الماضية، وتوصلت إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي وحصلت على 4 مليارات دولار من إجمالي قرض بقيمة 12 مليار دولار.

وإلى جانب قرض الصندوق، طرحت مصر سندات دولية بقيمة 7 مليارات دولار، و5.2 مليارات دولار من بنك التصدير والاستيراد الإفريقي، إضافة إلى تلقيها ملياري دولار من البنك الدولي و500 مليون دولار من البنك الإفريقي للتنمية.