مهدي جمعة: التوافق بين النهضة والنداء في التحوير الوزاري أساسه تقاسم السلطة

أفاد رئيس حزب البديل التونسي مهدي جمعة، لدى حضوره اليوم الأربعاء 27 سبتمبر 2017 في برنامج ناس نسمة نيوز، أن التوافق بين حركتي النداء والنهضة في التحوير الوزاري لم يتم بناءا عن برنامج إصلاحي واضح وإنما على تقاسم للسلطة.

وأضاف جمعة أن تحفظه على التحوير الوزاري ليس على أسماء وإنما على غياب منهجية عمل واضحة.

وأكد المهدي أن ما تتطلبه المرحلة الحالية لاستكمال بناء الدولة هو إعطاء فكرة واضحة في سياسة التنفيذ واتخاذ القرارات، بالإضافة إلى تشريك جميع الأطراف الاجتماعية والسياسية في الحوار.

وفيما يتعلق بالنهوض بالاقتصاد التونسي، شدد رئيس الحزب على أن دفع المسار الاقتصادي يكون بالأساس بالمواصلة في محاربة الفساد لجلب الاستثمارات الخارجية والتصدير الذي لن يتحقق إلا بتوفير الأمن والاستقرار في البلاد وهو بالتالي مفتاح النمو الاقتصادي الوطني.