موقف ”علماء السعودية” من قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة

أعلنت هئية كبار العلماء في السعودية، عن ترحيبها بالمرسوم الملكي الذي صدر أمس الثلاثاء 27 سبتمبر 2017، المتعلق بالسماح لقيادة المرأة للسيارة ورأت أنّ ”قيادة المرأة للسيارة من الأمور المباحة”.

وجاء في تغريدة نشرتها الهيئة في حسابها الرسمي بموقع تويتر: ”حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الذي يتوخى مصلحة بلاده وشعبه في ضوء ما تقرره الشريعة الإسلامية”.

من جهته قال عبد اللطيف آل الشيخ الرئيس العام السابق لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في تغريدة له، إنه ”صدر أمر سامي بالسماح للمرأة بقيادة المركبة؛ وهذا يساعد على الاستغناءعن السائق الأجنبي ومافيه من محاذير وسلبيات ولا يوجد مايمنع شرعاً من ذلك”، وضيفا ” أن ‘الأمر السامي بالسماح لقيادة المرأة للمركبة ليس فيه مخالفه شرعية، والمرأة تختار ما يحقق”.

وفي ذات السياق قال أستاذ الفقه بجامعة القصيم، خالد المصلح، إن ”قرار خادم الحرمين الشريفين بشأن السماح بقيادة المرأة يلبي حاجة شريحة واسعة في المجتمع فأسأل الله أن يجعله نافعا للعباد والبلاد”.