محاكمة 3 فتيات بتهمة تشويه تمثال بورقيبة

تمت اليوم الاثنين 25 سبتمبر احالة ثلاث شابات أصيلات معتمدية منزل بوزيان التابعة لولاية سيدي بوزيد على انظار محكمة الناحية بباب بنات وسط تونس العاصمة بتهمة “تشويه هيكل معد للزينة ” (تمثال بورقيبة) .

وتعود اطوار القضية الى يوم 21 جويلية الفارط  تاريخ وصول مسيرة” ال 17 “من منزل بوزيان الى تونس مشيا على الاقدام  للمطالبة بالتشغيل.

وذكرت احدى الشابات اللاتي قدمن اليوم الى المحكمة ضحى الصماري للشارع المغاربي، انه تم عرضها مع زميلتيها جهاد صماري وامنة الجويدي على وكيل الجمهورية الذي قرر ابقاءهن في حالة سراح .

واكدت الصماري انها و زميلتيها لم يخرقن القانون وانهن كن يخضن تحركا مشروعا مع عدد من ابناء جهتهن للمطالبة بالتشغيل ضمن ما عرف “بمجموعة ال 17” .

واضافت أنهن تعرضهم للتعنيف من طرف قوات الامن في ساحة رئاسة الحكومة بالقصبة .

يشار الى ان “مجموعة ال17 “هي حركة مدنية تضم 10 فتيات و7 شبان  تكونت منذ أشهر في منزل بوزيان للمطالبة بالتشغيل .