مقتل جندي فرنسي على الحدود العراقية السورية

أعلن الجيش الفرنسي مقتل أحد جنوده في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة على داعش، السبت، في معركة على الحدود بين العراق وسوريا.
ويشارك نحو 1200 جندي في عملية للجيش الفرنسي في العراق وسوريا. قد وبدأت العملية في العراق عام 2014 وامتدت لتشمل سوريا في 2015.

وتدعم العملية قوات محلية تقاتل التنظيم المتشدد من خلال ضربات جوية بشكل أساسي فضلا عن طلعات استطلاع وعمليات تدريب.

ونقلت رويترز عن الجيش الفرنسي إن الجندي تعرض لإطلاق نار، أثناء قيام جنود فرنسيين بتقديم المشورة لقوات محلية في معركة ضد تنظيم داعش المتطرف.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان إن الرئيس إيمانويل ماكرون “علم ببالغ الحزن” بمقتل الجندي.