أولياء تلامذة قريتي العلابشية والدمدام يشتكون من حرمان أبنائهم من النقل المدرسي

اشتكى عدد من متساكني قريتي العلابشية والدمدام من معتمدية بلطة بوعوان من ولاية جندوبة اليوم الجمعة 22 سبتمبر 2017، من حرمان ابنائهم من التلاميذ عددهم 51 تلميذا من النقل المدرسي، وذلك بسبب عدم استكمال الشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه لاشغالها على مستوى الطريق الرابطة بين قريتي عبد الجبار والحمام وامتناع المقاولة عن تهيئة الطريق بما يجعله ملائما لمرور الحافلة المتكفلة بنقل التلاميذ.

واكد عدد من اولياء التلاميذ انهم وجهوا لممثل السلطة المحلية بمعتمدية بلطة بوعوان ولوالي الجهة رسالة مفتوحة طالبوا فيها بالتدخل العاجل لرفع هذا الاشكال غير انهم لم يتلقوا ردا او تدخلا في الغرض.
وبين مدير اقليم الشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه بجندوبة خالد جدلاوي ان التاخير في انجاز اشغال الشركة “ناتج عن عدم التوصل الى حل يحول دون اعتماد القنوات الاسمنتية وانجاز تحويلة تعتمد على القنوات البلاستيكية ضمن الشبكة الموصلة للمياه لعدد من قرى الجهة باعتبارها القادرة الاكثر على تحمل الضغط”.
واكد ان “المفاوضات جارية مع الادارة الجهوية للتجهيز لاقناعها بخيار تغيير هذه القنوات وايجاد صيغة لتوفير اعتماداتها”، وتوقع “ان تكون فترة رفع الاشكال قصيرة، بما يمكن شركة النقل من ايصال التلاميذ الى مناطق سكناهم”.