مقاومو الحركة الوطنية بسيدي بوزيد يطالبون بهيكل وطني يحسن اوضاعهم

شدد عدد من مقاومي الحركة الوطنية أصيلي ولاية سيدي بوزيد استقبلهم رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، اليوم الاربعاء، بقصر قرطا ج، على ضرورة ايجاد هيكل وطني يعنى بتحسين اوضاعهم اعترافا بما قدموه من تضحيات وارجاع حقوق الكثير منهم ممن تم تهميشهم في قانون العدالة الانتقالية.

واستقبل قايد السبسي المقاومين في اطار الحملة الوطنية لتسوية الاوضاع العقارية الفلاحية وتمتيع اكثر من 40 الف حالة معنية بكافة جهات الجمهورية بحق التملك من املاك الدولة قبل صدور قانون 1995 المتعلق بالعقارات الدولية الفلاحية والتي لم يتم تسوية وضعيتها وابرام عقود التمليك النهائية معها، وفق بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية .