فرنسا تخلي مخيما للاجئين

أخلت السلطات الفرنسية مخيما عشوائيا للاجئين قرب مدينة كاليه شمالي البلاد صباح اليوم الثلاثاء 19 سبتمبر 2017، ونقلت سكانه إلى مراكز إيواء مؤقتة.

وشارك 200 شرطي في عملية إخلاء مخيم بويثوك الذي يضم قرابة 400 لاجئ، بينهم 56 طفلا ونحو 40 امرأة، حسب بيان لشرطة المنطقة.

كما تم نقل اللاجئين عبر حافلات إلى مراكز إيواء مؤقتة في مدن مجاورة.

و قد طالب رئيس بلدية بلدة غراند سانت التي يقع فيها المخيم، داميان كريم بتحسين ظروف معيشتهم، إذ سبق له أن بعث رسالة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يشرح فيها الأوضاع المزرية للاجئين في المنطقة، طالبا دعما بهذا الخصوص.