61 بالمئة من التونسيين ينوون التصويت في الانتخابات البلدية

كشف سبر آراء قامت به أكاديمية الحوار الوطني، حول موجهات نوايا التصويت في الانتخابات البلدية القادمة، أن 61 بالمائة من المستجوبين، ينوون التصويت في الانتخابات البلدية القادمة، في حين أن حوالي 32 بالمائة منهم لم يقرروا ذلك بعد.

وقالت رؤى العابدي، المسؤولة عن الإدارة في أكاديمية الحوار الوطني في تصريح لـ”الرأي الجديد”، إن المستجوبين بلغ عددهم أكثر من 400 شخص، موزعين على 79 دائرة بلدية، مضيفة أن الاستبيان تواصل على مدى اسبوعين.
كما أظهر سبر الآراء أن حوالي 58 بالمائة من المستجوبين يرون أن الوضع العام للبلاد لن يتغير نحو الأحسن بعد تنظيم الانتخابات البلدية.
وأبرز الاستبيان الذي تم تقديمه اليوم السبت بإحدى نزل العاصمة، أن حوالي 54 بالمائة من المستجوبين يرون أن التصويت خلال الانتخابات القادمة سيكون للقائمات الحزبية، في حين يرى 46 بالمائة منهم أن التصويت سيكون للقائمات المستقلة.
كما أوضح أن 53% يعتقدون أن التصويت سيكون على أساس الانتماء الحزبي، في حين يرى 43% من المستجوبين أن التصويت سيكون وفق الانتماء العائلي والقبلي والعروشية.