المنستير : تخفيضات بين 5 و10 بالمائة في أسعار المحفظات والميدعات

أفادت سهام المبروك المديرة الجهوية للتجارة بالمنستير اليوم الخميس 14 سبتمبر 2017، أن الغرفة الجهوية للكتبيين بالمنستير أقرت تخفيضات استثنائية في أسعار المحفظات والميدعات تراوحت بين 5 و10 بالمائة واعتمدت بعض المكتبات في الجهة تخفيضات اختيارية وصلت إلى 37 بالمائة من أسعار المحفظات.

وأضافت المبروك أن الإدارة الجهوية للتجارة بالمنستير لاحظت أيضا قيام بعض المكتبات بتخفيضات في أسعار الكرّاس الرفيع لتقليص الفارق بين سعره وسعر الكرّاس المدعّم وهي طريقة للتخفيف من الضغط على الكرّاس المدعم باعتبار أنّ التلميذ أو الولي أصبح يشتري أكثر من حاجياته العادية.
وأكّدت أن عملية التزويد باللوازم المدرسية متواصلة بشكل مستقرّ، مشيرة إلى أن عملية التزوّد بالكتاب المدرسي قد انطلقت على مستوى ولاية المنستير منذ غرة جويلية 2017 حيث تبلغ الحصة الجملية لولاية المنستير من الكتاب المدرسي 604 ألف و960 نسخة تتوزع على 229 عنوانا من بينها 151 لتلاميذ التعليم الثانوي والبقية للتعليم الابتدائي.

كما أشارت سهام المبروك إلى أن الإدارة الجهوية للتجارة أعدت برنامجا خاصا لمراقبة مسالك توزيع المستلزمات المدرسية يرتكز على تكثيف عمليات المراقبة لمختلف نقاط البيع المختصة في بيع اللوازم المكتبية والمدرسية ونقاط البيع المعروفة بالتجارة الموازية علاوة على مراقبة جودة المنتوجات واللوازم المدرسية.

وكان عوان المراقبة قد إنطلقوا منذ النصف الثاني من شهر أوت في تنفيذه وذلك بالتركيز على نزاهة وشفافية المعاملات التجارية وجودة المنتوجات خاصة على التأشير المتعلق بمصدر المنتوج ومكوّناته والتصدّي للتجارة الموازية في قطاع اللوازم المدرسية.

وقد عاينت فرق المراقبة الإقتصادية بالمنستير شططا في أسعار بعض المنتوجات والتي لا تحترم هامش الربح المقدر بعشرين في المائة على غرار الكرّاس الرفيع بادرت بإعادة هذه الأسعار إلى المستويات العادية.