تدنّى مستوى الحوار : تشنّج وشتائم تحت قبة البرلمان !

شهدت الجلسة العامة المخصصة للنظر في مشروع قانون المصالحة الإدارية اليوم الأربعاء 13 سبتمبر 2017 حالة من التشنج وصلت حد تبادل الشتائم بين النواب.

وعند استئناف الجلسة العامة عشية اليوم تمسكت النائب عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو بالوقوف عند نقطة نظام مقابل رفض رئيس مجلس النواب محمد الناصر منحها الكلمة.

وتطورت المشادة الكلامية وتحولت إلى تبادل للشتائم بين النائب عن كتلة نداء تونس هالة عمران التي حاولت إسكات النائب سامية عبو،  لتجيبها بالقول “سكر فمك ما تحشمش’ إنت وحزبك عصابة ولستم حزبا..’