افتتاح ورشة عمل وطنية لتعزيز مشاركة الشباب في الشأن العام

افتتحت صباح اليوم الأربعاء 13 سبتمبر 2017، بالعاصمة أشغال ورشة العمل الوطنية حول تعزيز مشاركة الشباب والشابات في الشأن العام وفي آليات اتخاذ القرار.

وتتواصل أشغال الورشة على امتدا 3 أيام بتنظيم من المرصد الوطني بالشباب بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي أسيا من 13 إلى 15 سبتمبر الحالي بمشاركة 20 شابا وشابة من فئات عمرية مختلفة تتراوح بين الـ 24-29 سنة و21-24 سنة و18-21 سنة

كما بينت إيمان بلهادي المديرة العامة للمرصد الوطني للشباب أن هذه الورشة تهدف إلى تدريب القادة الشبان على الشأن العام من خلال دليل تم إعداده من قبل خبراء الاسكوا والذي من شانه أن يساهم في استقطاب الشباب وترغيبه في المشاركة في الحياة العامة، مشيرة إلى أهمية الفرصة التي تتيحها هذه الورشة لتمكين الشباب من معرفة الآليات المتوفرة في اتخاذ القرار من قوانين وتشريعات.
وأضافت انه سيقع تكوين ما لايقل عن 20 شابا وشابة سيتولون اثر ذلك تمرير معارفهم وتجاربهم إلى نظرائهم في الجمعيات والمؤسسات الشبابية والمجتمع المدني، مبرزة أهمية هذا الموضوع في وقت تستعد فيه تونس لإجراء الانتخابات البلدية وانتقال الحكم تدريجيا من المركزي إلى المحلي.

وأشارت المتحدثة ضمن نفس السياق، أن الانتخابات البلدية القادمة تعد مناسبة تاريخية لمشاركة الشباب في الشأن العام لا سيما وان المشاركة في تسيير الشأن المحلي من شانه أن يحفز الشباب أكثر للمشاركة في اتخاذ آليات القرار.