مانشستر يونايتد قد يفقد بوجبا عدة أسابيع

كشف جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، عن المدة التي قد سيغيبها بول بوجبا عن الملاعب بعد إصابته في عضلات الفخذ الخلفية خلال الفوز (3-0) على بازل بدوري أبطال أوروبا، أمس الثلاثاء.

وخرج بوجبا، من اللقاء بعد 18 دقيقة، في أولد ترافورد، وبات من المؤكد تقريبًا غياب لاعب الوسط الفرنسي عن مواجهة إيفرتون في الدوري الإنجليزي، يوم الأحد.

وقال مورينيو لموقع النادي على الإنترنت: “لا أعرف لكنني أدرك من واقع الخبرة السابقة أنَّها إصابة عضلية. خبرتي تقول إنَّ الإصابة العضلية تتسبب في الابتعاد عدة أسابيع أعتقد”.

وأضاف “يبدو بالنسبة لي أنَّه يعاني من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية، لكن لم يحدث حوار بيني والجهاز الطبي”.

وأشرك مورينيو، لاعبه مروان فيلايني بدلاً من بوجبا، وتقدَّم البديل بالهدف الأول بضربة رأس، قبل أن يُساهم أيضًا في تسجيل ماركوس راشفورد، الهدف الثالث.

ويبدو اللاعب البلجيكي، مرشحًا لتعويض بوجبا أمام إيفرتون.

وقال مورينيو “التشكيلة حاضرة من أجل ذلك ولتعويض الإصابات والإيقافات”.

وأضاف “نحن لا نبكي على الإصابات لذا إذا كان بول سيغيب يوم الأحد، فإننا نملك (أندير) هيريرا، و(مايكل) كاريك، وفيلايني، و(نيمانيا) ماتيتش”.

وشارك بوجبا، المنضم من يوفنتوس العام الماضي في صفقة ضخمة، بشكل مؤثر في النتائج الإيجابية ليونايتد هذا الموسم، وأحرز هدفين، كما ساهم في 3 أهداف في أول أربع جولات.

ويتصدر يونايتد الدوري، بعدما بدأ الدوري بقوة، وحقق 3 انتصارات متتالية، قبل أن يتعادل (2-2) مع ستوك سيتي في الجولة الماضية.