تعفّن بعض الأضاحي: وزارة الفلاحة تفتح تحقيقا

أذن وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب اليوم الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 بفتح تحقيق للكشف عن الأسباب الحقيقية لتعفّن بعض الاضاحي.

وحسب ما افادت به الوزارة فقد تمّ رفع عينات من اللحوم وتوجيهها إلى المخابر المختصة للقيام بتحاليل ميكروبيولجية والبحث عن الرواسب. وسيتم الإعلان عن نتائجها اثر الحصول عليها.

وتشير المعطيات الأولية أن سبب هذه الحالات يرجع إلى عدم احترام الشروط الصحية عند تهيئة الحيوانات قبل الذبح وأثناءه وبعده خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة، مما أدّى إلى تكاثر الجراثيم “بالسقيطة” وتغير لونها مع انبعاث رائحة كريهة.

واشارت الوزارة الى وجود احتمال غير مؤكّد مفاده بأن تكون الحيوانات المهرّبة مصدرا لهذه الحالات.

وللتذكير فقد وضعت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، هذه السنة على ذمة المواطنين، 48 نقطة بيع تم فيها تأمين المراقبة الصحية البيطرية، كما عملت الوزارة على ضمان سلامة الأضاحي والحفاظ على صحة المستهلك وذلك بنشر قائمة ضمت 354 طبيب بيطري متطوع على كامل تراب الجمهورية لمعاينة الأضاحي ومد المستهلك بالنصائح اللازمة.

هذا وتتابع المصالح البيطرية بالوزارة ملف تعفن اللحوم عن كثب، وسيتم الإعلان عن مستجداته في الإبّان.