تعرف إلى أول “حكمة” في بطولة أوروبية كبيرة

باتت الألمانية بيبيانا شتاينهاوس الأحد أول سيدة تدير مباراة لكرة القدم في إحدى البطولات الأوروبية الكبيرة، بقيادتها مباراة هرتا برلين وفيردر بريمن، ضمن المرحلة الثالثة من الدوري الألماني لكرة القدم.
ولم تسند إلى شتاينهاوس أي مباراة في المرحلتين الأوليين من البطولة.

وبعد أن قادت 80 مباراة في بطولة ألمانيا للدرجة الثانية منذ 2007، وأهم مباريات السيدات ومنها نهائي دوري أبطال أوروبا هذا العام، ونهائي مسابقة كرة القدم في أولمبياد لندن 2012، اختيرت شتاينهاوس (38 عاما) التي تعمل شرطية، هذا الموسم من ضمن 24 حكما لإدارة مباريات في البوندسليغا.

وسبق لسيدات أن شاركن في بطولات فرنسا وإيطاليا وإنجلترا كحكمات خطوط، لكن شتاينهاوس هي الأولى التي تحمل صافرة وتقود مباراة.

وقالت الأمينة العامة للاتحاد الدولي (فيفا) السنغالية فاطمة سامورا على صفحتها في فيسبوك عند تعيين شتاينهاوس في نهاية الموسم الماضي لتقود مباريات في دوري النخبة “إنها رسالة قوية لباقي العالم”.

بدورها، أكدت شتاينهاوس مؤخرا في مقابلة قبل أيام من إسناد أول مباراة لها “لا أعمل ذلك حبا بالظهور، وإنما أقوم بما أحب”.

وأضافت “لكن، إذا كنت مثالا لكثير من الفتيات، أو ريادية من أجل تقدم المساواة في الحقوق (بين الجنسين)، فإن ذلك يسعدني بالتأكيد”.