تيار المحبة يدعو إلى تجمع شعبي أمام قصر قرطاج

عقد المكتب السياسي لحزب تيار المحبة، اليوم الثلاثاء، اجتماعه الدوري والذي خصص للنظر في “الإستعدادات الجاري لتنظيم تجمع شعبي كبير أمام قصر قرطاج، يوم الأحد 1 أكتوبر 2017، لمطالبة رئيس الدولة بالتراجع عن تصريحاته المثيرة للجدل والتي دعا فيها إلى تغيير أحكام الميراث”، حسب بيان صادر عن رئيس المكتب السياسي والإعلامي، نزار النصيبي الذي أشرف على هذا الإجتماع.
كما تطرق المكتب السياسي لتيار المحبة إلى المظاهرة التي ستنتظم يوم الجمعة 8 سبتمبر أمام المسرح البلدي بالعاصمة، “لتنديد بالإبادة الجماعية التي يتعرض لها المسلمون في بورما”، وفق نص البيان ذاته.

المصدر : وات