ظروف صعبة خلال موسم الحج .. وزارة الشؤون الدينية توضح الأسباب

أكّد سمير بن نصيب، كاهية مدير الشعائر الدينية بوزارة الشؤون الدينية، اليوم الثلاثاء 5 سبتمبر 2017، “أن الظروف الصعبة التي مر بها بعض الحجيج التونسيين، خاصة في مخيم منى، تعود لأسباب خارجة عن نطاق البعثة التونسية”.

وأوضح سمير بن نصيب، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء ،أن “البعثة حاولت التعامل مع كافة الصعوبات التي اعترضتها وإيجاد الحلول المناسبة لها، لتمكين الحجيج من أداء مناسكهم في أفضل الظروف”، مبيّنا أنّ الصعوبات التي اعترضت الحجيج في مخيم منى، كانت بسبب “المساحة التي مكنتهم منها السلطات السعودية والتي لا تستوعب حجم الحجيج”، مبينا أن هذ المسألة لا تقتصر على الحجيج التونسيين فحسب وإنما تنسحب على كافة وفود الحجيج، “بسبب ضيق المكان واضطرار الجهات السعودية إلى التقليص من المساحة المتفق عليها”.

ولفت المسؤول إلى أن الصعوبات الأخرى كانت ناجمة أساسا عن غلق بعض المنافذ أو عدم دراية عدد من سواق الحافلات بالطرقات التي يجب اتباعها، ممّا أدخل شيئا من الإرباك في صفوف بعض الحجيج، مضحا أنّ “الإقامة بعرفات كانت طيبة وحسنة للغاية”.

وأشار كاهية مدير الشعائر الدينية إلى أن “البعثة التونسية كانت حريصة على تأمين أداء الحجيج لمناسكهم، خاصة كبار السن منهم وأن جميع الحجيج متواجدون اليوم بمكة لاستكمال بقية الشعائر رفقة المرشديين الدينيين”، موضحا أنّه تم تسجيل أربع حالات وفاة وأنه لا وجود لحالات ضياع في صفوف الحجيج. وأفاد بأن أول رحلة لعودة الحجيج ستكون ظهر غد الأربعاء .
كما أكد بن نصيب أن وزير الشؤون الدينية بصدد عقد لقاءات، سواء مع المسؤولين السعوديين أو الحجيج أنفسهم، للوقوف على الصعوبات ومحاولة تجاوزها في المواسم القادمة، على أن تتواصل عملية التقييم في تونس مع الهياكل المعنية لاتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتلافي النقائص.

الجدير بالذكر، أنّ جمعية رعاية ضيوف الرحمان كانت قد دعت في بيان لها، إلى تشكيل لجنة تحقيق مشتركة بين رئاسة الحكومة ومجلس نواب الشعب لتحميل المسؤوليات فيما يخص الإخلالات التي وقعت خلال موسم الحج لهذا العام.

وشددت الجمعية على ضرورة فتح ملف الحج بشفافية مطلقة والتعجيل بالقيام بالإصلاحات الهيكلية والجوهرية الضرورية لتنظيم القطاع، داعية الى “القطع مع ازدواجية الإشراف على تنظيم الحج ومراجعة صلاحيات اللجنة الوطنية للحج والعمرة وإعادة هيكلتها في ظل غياب الاحاطة والتنظيم المحكم خلال موسم الحج الحالي”.

وات