رفيق عبد السلام: الأحزاب المشاركة في الإئتلاف هي التي ستكون الحكومة القادمة

أكد القيادي في حركة النهضة رفيق عبد السلام، خلال حضوره اليوم الاثنين 4 ستمبر2017 في برنامج ” ناس نسمة ” أن الاحزاب المشاركة في الإئتلاف هي التي ستكون الحكومة القادمة “ستكون حكومة سياسية بامتياز تعبر عن التوزانات السياسية لانتخابات 2014 وتراعي المصلحة الوطنية”.

وتابع عبد السلام أن موقف حركة النهضة من التحوير الوزاري ثابت وفق ما يتماشي مع وثيقة قرطاج، ” كان من المقرر ان يكون التحوير الوزاري جزئيا لسد الشغورات لكن رئيس الحكومة راي انه من الضروري أن يكون تغير وزاري موسع، ” نحن نعطي رائنا فقط في التغير الوزاري “.

وأوضح ” رفيق عبد السلام أن الوحدة الوطنية تفرض مشركة جميع الاطراف الموقعة على وثيقة قرطاج بالإضافة للاطراف الساسية والوطنية ,”مازال الباب مفتوح للمشركة في الحكومة القادمة, كل الاطراف الموقعة على وثيقة قرطاج معنية بتكوين الحكومة القادمة. وشدد ” القيادي في حركة النهضة ” على انه لا توجد ديمقراطية بدون محاصصة حزبية، فالحكومات تتكون وفق لنتائج الانتخابات التي ستعمل على خدمة المصلحة الوطنية .

وقال ” عبد السلام” أن الحركة متمسكه بما تم الاتفاق عليه في وثيقة قرطاج، مشيرا في ذات السياق أن المشاورات حول الملفات الأساسية جارية بين حركة النهضة وكل من رئيس الحكومة ورئيس الدولة ومختلف مكونات الحياة السياسية .

موقع نسمة