جريمة قتل غامضة ضحيتها كومندو بالحرس الوطني

 اعلنت نقابة موظفي الإدارة العامة لوحدات التدخل على صفحتها الرسمية بموقع فايسبوك ، العثور فجر اليوم الاحد  على “الكومندو” رمزي الكلبوسي مقتولا داخل سيارته بطعنة سكين وسط مدينة سوسة ،وبالتحديد خلف مقر البنك المركزي .
ونقل راديو جوهرة عن مصدر امني تأكيده ان القتيل كان مصابا بأربع طعنات بآلة حادة، داخل سيارته.
واكد ايضا ان الحماية المدنية نقلت الجثة إلى المستشفى الجامعي فرحات حشا ملاحظا انها (الجثة) كانت تحمل آثار عنف، كما أن سيارته اصطدمت بعمود كهربائي.

يشار الى الضحية أصيل القيروان  ويعمل بالوحدة المختصة في مقاومة الإرهاب ببئر بورقيبة من ولاية نابل، ويبلغ من العمر 27 سنة.
وقد فتحت الجهات الامنية والقضائية بحثا تحقيقيا موضوعه القتل العمد تكفلت به فرقة الشرطة العدلية بسوسة المدينة.