تحذيرات أمنية: حوالي 50 ألف متطرف يهددون أوروبا

3 آلاف ممن جرى ذكرهم، مدرجون ضمن “العناصر المقلقة” لدى المخابرات البريطانية.

ونبّه المسؤول الأوروبي من إمكانية شن تنظيم داعش الإرهابي هجوما إلكترونيا على محطات للطاقة النووية أو أنظمة للمراقبة الجوية في غضون السنوات القادمة، مرجحا استعانة التنظيم الإرهابي بقراصنة من روسيا لأجل إرباك أنظمة حواسيب على قدر كبير من الحساسية.

كما أشار جيليس دي كيرشوف، إلى وجود 17 ألف متطرف في فرنسا وقرابة الـ 5 ألاف في إسبانيا وحوالي ألفين في بلجيكا.

ودعا جيليس دي كيرشوف إلى ضرورة تحديد العناصر الأكثر خطورة من المتطرفين، ثم تتبعهم بالمراقبة على مدار 24 ساعة، حتى لا يمروا إلى مرحلة الفعل الإرهابي.