منجم بريطاني : نهاية العالم خلال أسابيع وستكون على الأهرامات

جدد المُنجم، ديفيد ميد، تحذيره، من أن كوكب «نيبيرو» الغامض على وشك تدمير الأرض في غضون أسابيع. ووفقًا لصحيفة «الديلي ميل» البريطانية، فإن المنجم، تكهن أن نهاية العالم ستكون بين يومي 20و 23 من شهر سبتمبر المقبل، وإن هذه القرائن مكتوبة على الأهرامات وفي الكتاب المقدس.
وأشار إلى أنه من الغريب جدًا أن الرؤيا 12 والهرم الأكبر في الجيزة على حد سواء يُشيران إلى اللحظة الحاسمة لانتهاء كوكب الأرض، حيث مشار فيهما إلى هذا التاريخ المقرر أن ينتهي فيه العالم.
ويعتقد ميد أن نيبيرو، المعروف أيضا باسم الكوكب X، سوف يصبح مرئيًا في السماء في منتصف سبتمبر قبل أن يصطدم مع كوكبنا.