شكري بلحسن: وزارة البيئة أعدّت برنامجا خاصا بمناسبة عيد الإضحى

اعتبر كاتب الدولة للشؤون المحلية والبيئية شكري بلحسن خلال حضوره في برنامج “هات الصحيح” اليوم الأربعاء 30 أوت 2017، أن تفطن الشرطة البيئية ليلة البارحة لمستودع كائن بطريق بنزرت المنيهلة يستغل كمسلخ عشوائي لذبح الخرفان والإبل هو في حد ذاته إنجازا إيجابيا ودليلا على أن الشرطة البيئية تقوم بواجبها على أحسن ما يرام، مؤكّدا أنه”سيتم تتبع كل شخص يقوم بذبح أي نوع من المواشي خلافا للصيغ القانونية”.

وقال شكري بلحسن إن الشرطة البيئية جهاز تم بعثه من قبل رئيس الحكومة وهو تطبيق لما جاء في القانون عدد 30 ولديه مهام موكولة له، موضحا أنه “هو جهاز جديد لم يقع فيه اي انتداب بل تم اختيار حوالي 300 عون كانوا يشتغلون بالشرطة البلدية ووقع تكوينهم لمدة شهرين وإلحاقهم بالشرطة البيئية”، وفق قوله.

وأفاد بلحسن بأن الوزارة أعدت برنامجا خاصا بمناسبة عيد الإضحى من خلال توجيه مراسلات وعقد جلسات على مستوى الوزارات وتوجيه دعوات لكامل الولاة لتخصيص أماكن لبيع الخرفان، وأنه ستكون هناك عملية متابعة خلال العيد وبعده وسيتم تخصيص رقم خاص للإبلاغ عن أي خلل قد يحصل”.
كما أكّد ضيف برنامج ”هات الصحيح”، أنه سيتم القيام بحملات للقضاء على الكلاب السائبة التي تقلّصت نسبتها خلال هذه السنة مقارنة ببقية السنوات الفارطة”.

وأشار كاتب الدولة إلى أن الوضع البيئي تحسن كثيرا مقارنة بـ 2016 بالرغم من وجود العديد من النقائص، مشيرا إلى تقلص نسبة الشكاوي خلال الصائفة الحالية بخصوص الحشرات والناموس”، وذلك بعدما وفرت الوزارة اعتمادات هامة (بالمليارات) لتحسين الوضع البيئي.

وبخصوص الأكياس البلاستيكية أفاد بلحسن أنه من المنتظر أن يصدر أمرا يقضي بمنع بيعها نهائيا تفاديا لاتلافها وتلويث المحيط.