مبروك كورشيد : المعابر الحدودية يجب أن تتحول إلى أفق تنموي للمناطق المحرومة

اعتبر كاتب الدولة لاملاك الدولة والشؤون العقارية مبروك كورشيد اليوم السبت في بن قردان، أن المعابر الحدودية يجب أن تتحول من مجرد حدود عازلة ومانعة إلى أفق تنموي لسكان المناطق الحدودية التي عاشت الحرمان، مضيفا أن هذه المناطق لا بد أن تستفيد من المعابر كبوابة للتنمية وان تكون نموذجية.

وذكر كورشيد، لدى إشرافه على افتتاح أشغال الجامعة الصيفية الأولى حول الحدود بين تحديات العولمة والسياسات الحمائية، أن احداث ديوان المعابر الحدودية البرية يأتي في سياق وعي بلادنا بتنمية هذه المعابر واستغلالها كبوابة للتنمية وليس معبر لختم الجوازات.

واشار إلى أهمية القرار الرئاسي بتفعيل المعبر البحري بجرجيس وقطع الحكومة لأشواط هامة في إنجاز مشاريع كبرى أقرتها لهذه المنطقة الحدودية ببن قردان، على غرار المنطقة اللوجستية والمنطقة الصناعية ومحطة تطهير ومسلخ بلدي ومركز للفحص الفني وإقرار بلدية بن قردان بلدية سياحية.