جولة الدربيات لا تخضع للتكهنات

سيكون الموعد اليوم الجمعة 25 أوت 2017 مع الجولة الثالثة من بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم قبل فسح المجال للمنتخب الوطني في مواجهتين من نار أمام الكنغو الديمقراطية ذهابا و ايابا في اطار تصفيات مونديال روسيا 2018 و التي ستكون أغلب مبارياتها مباريات دربيات يتصدرها لقاء الاتحاد المنستيري و النجم الساحلي،
الاتحاد المنستيري العائد الى قسم النخبة و بعد تعادلين يحاول أمام جماهيره تحقيق أول انتصار له أمام منافس يسعى بدوره تكيد البداية الطيبة و اضافة انتصار ثالث على التوالي ، النادي البنزرتي انهزم في مبارتين و ستكون مباراته أمام الترجي على غاية من الاهمية للخروج من الوضعية الحرجة في بداية الموسم لكن الترجي المنتشي بانتصارين متتاليين لن يفرط في نتيجة المباراة رغم ارضية ملعب منزل منزل عبد الرحمان.
النادي الصفاقسي محدود الرصيد البشري و الذي قام بانتدابات مؤجلة الى ديسمير لم تكن بدايته موفقة بعد تعادلين يسعى الى الفوز و طمأنة الانصار أنه بصحة جيدة رغم الشطحات التحكيمية و حملة وديع الجرئ حسب مسؤوليه لكنه سيكون امام فريق فشل في حصد اي نقطة في مباراتين و هو الشبيبة القيروانية الذي غير مدربه في بداية الموسم حيث اعاد الفرنسي جانان الذي يعرف ملاعب بطولتنا من خلال تجربة سابقة مع نفس الفريق.
الافريقي الذي حامت حوله الاشاعات و التي تؤكد عدم خلاص اللاعبين لأشهر يواجه الملعب التونسي العائد الى الرابطة الاولى و الذي لم تكن بدايته موفقة لذلك ستكون مباراة شيقة لأنه غالبا ماكانت المباريات بين الفريقين شيقة
و دون تكهنات مسبقة، في الجنوب يستقبل نجم المتلوي الذي أظهر أداء طيبا مكنه من حصد 6 نقاط في مباراتين يسعى الى التاكيد 3 على 3 عندما يستقبل الملعب القابسي الذي بدوره حقق العلامة الكاملة مثل المتلوي بانتصارين اثنين لذلك ستكون مباراة كبيرة بين فريقين حافظا على المستوى الكبير الذي ظهرا به الموسم الماضي.
دائما في الجنوب يستقبل اتحاد بنقردان اولمبيك مدنين الصاعد و الافضلية تبدو للاتحاديين لخبرتهم في الرابطة الاولى و لمحدود الرصيد البشري للمنافس أما مستقبل قابس الذي انتدب الوحيشي مدربا هذا الموسم يسعى الى التدارك السريع أمام ترجي الجنوب الذي لاح بعيدا عن مستواه في الموسم الماضي و ربما مشاكل التسيير أثرت عليه مع انطلاقة الموسم.